الراقصة كريمة المحروقي “روبي” المغربية كانت علي علاقة بكريستيانو رونالدو

قالت الراقصة المغربية كريمة المحروقي أو المسماة بـ”روبي” إنها كانت على علاقة جنسية مع مهاجم فريق كرة القدم الإسباني ريال مدريد، كريستيانو رونالدو، وهو ما نفاه الأخير.


تصريحات روبي –التي نقلتها صحيفة ذا صن البريطانية الاثنين 21 فبراير/شباط الجاري- جاءت خلال سياق اعترافاتها لمكتب الادعاء العام الإيطالي حول تورطها في الفضيحة الجنسية مع رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني، المتهم بممارسة الجنس معها مقابل المال، حين كان يبلغ عمرها 17 عاما، وهي جريمة يعاقب عليها القانون الإيطالي بالسجن.


وقالت روبي إنها التقت رونالدو في أحد الملاهي الليلية الإيطالية وبأنها مارست الجنس معه، مشيرة إلى أنه كان يعلم عمرها وبأنه ترك لها مبلغ 4 آلاف يورو في صباح اليوم التالي.


وقالت كريمة إنها اغتاظت جدا من رونالدو لدرجة أنها رمته بكأس من الشمبانيا عندما التقته في ملهى آخر.


ونشرت صحيفة إيطالية تابعة لبرلسكوني خبر رونالدو على صفحتها الأولى اليوم الاثنين 21 فبراير/شباط 2011م.


بدوره نفى مهاجم ريال مدريد ما نشرته الصحيفة، وقال في بيان نشر على موقعه الشخصي: “ادّعت صحيفة عالمية وجود علاقة جنسية بيني وبين المدعوة كريمة المحروقي، وذكرت القصة أني انخرطت في عدد من اللقاءات معها في فنادق ومطاعم في ميلان خلال الفترة الممتدة من 29 ديسمبر/كانون الأول حتى عشية كأس العالم 2010″.


وأضاف البيان “هذه التقارير عارية عن الصحة، وأنا لا أعرف المرأة المذكورة أعلاه، لم ألتق بها قط، ولم أخرج معها في موعد، ولم تجمعني بها أي علاقة من أي نوع، وللتحديد فإنني في الـ 29 من ديسمبر الماضي كنت في مدريد بهدف التمرين، وكذلك في اليوم الذي تلاه”.


وختم رونالدو: “أعتبر نفسي ضحية مجددا لتقارير كاذبة ومسيئة، ولن أتوانى عن ملاحقة من يزجّ باسمي في هذه الروايات المخلة، والذين لا يحترمون كرامات الآخرين وتأثير هكذا ادعاءات على حياتهم المهنية”.

Labels:



Leave A Comment:

Powered by Blogger.